دخول الأعضاء

حفظ البيانات
تسجيل عضوية جديدة!

البحث السريع

بيس 2016
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Batesta
افتراضي هل صحيح بأن الوضوء كان واجبا لكلِ صلاة ثم نُسخ عام الفتح؟

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]



السؤال:

السؤال الأول في هذا اللقاء، يقول السائِل: هل صحيح بأن الوضوء كان واجبًا لكُلِ صلاة، ثُم نُسخ عام الفتح؟

الجواب:

نَبَّهني السؤال إلى أمرٍ نسيتُه، وهو يتضمَّنُ شيئين:

الشيء الأول: أن عُموم هذهِ الآية يُوجب الوضوء لِكُلِ صلاة، وصيغة العموم الشَرطيّة هُنا، ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ﴾ [ المائدة 6] الآية ،هذا هو مُقتضى خطاب الله عبادهُ بهذه الآية، لكن هذا العموم لم يَبْقَ على إطلاقِه، بل قيَّدتهُ السُّنة الصحيحة، وهذا هوالشيء الثاني: وأعني بهِ حديث أَبِي هُرَيْرَةَ- رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- عن النَّبيّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قال: "لَا يَقْبَلُ اللَّهُ صَلَاةَ أَحَدِكُمْ إِذَا أَحْدَثَ حتى يتوضأ" فهذا الحديثُ فيهِ فائِدتان:

إحداهُما: بمنطوقه، وهو تقيد عموم الآية، فيصيرُ الوضوء ليس لكلِّ صلاة بل مُقيدًا بالحَدَث.

الثانية: مفهومٌ؛ وهي أنهُ يسوغُ للمرء أن يُصلِّي صلواتٍ عده بوضوءٍ واحد مالم يُحدِث، والسائِلُ يُشير إلى حديثٍ عن عُمر-رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - أو غيره أن رسول اللهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم- صَلَّى عام الفتح صلواتٍ بوضوءٍ واحد، الحديث، فالنسخُ ليس ظاهِرًا هنا أبدًا ، كُل ما في الأمر أن الصّحابي - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - رأى من النًّبِي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - أمرًا استغربهُ وهو أنهُ صَلَّى صلواتٍ عدة بوضوءٍ واحِد، هذا لا يدُلُ على النسخ، بحدِّ ذاته.












منقول من فتاوى موقع الشيخ عبيد بن عبد الله الجابري..


إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع